اليوم العالمي للسكري

التسجيل لمسيرة اليوم العالمي للسكري 2017، للمدارس الحكومية والخاصة سيبدأ قريباً والإستفسار يرجى زيارة الرابط التالي:

http://www.qda.org.qa/wdd-ar/school-ar

wdd2017.jpg


 ماهو اليوم العالمي للسكري ؟

اليوم العالمي للسكري هو يوم عالمي للتوعية من مخاطر السكري ويحتفى به في 14 نوفمبر من كل عام. وفيما تدوم الحملة على السكري طوال العام فان تحديد ذلك التاريخ تم من قبل الاتحاد الدولي للسكري ومنظمة الصحة العالمية إحياءً لذكرى عيد ميلاد فردريك بانتنغ الذي شارك تشارلز بيست في اكتشاف مادة الأنسولين عام 1922، وهي المادة الضرورية لبقاء الكثيرين من المصابين بالسكري على قيد الحياة.

في كل عام يتم التركيز في اليوم العالمي للسكري على مواضيع تمت بصلة إلى السكري، كالسكري وحقوق الإنسان، السكري وأسلوب الحياة العصرية، السكري والسمنة، السكري في الضعفاء وسيئي التغذية، السكري في الأطفال والمراهقين، وتسلط حملة 2017 الضوء على النساء والسكري - حقنا في مستقبل صحي.

النساء والسكري - حقنا في مستقبل صحي

وستشجع الحملة على أهمية الوصول المتساوي والمنصف لجميع النساء المعرضات لخطر الإصابة بالسكري أو اللواتي يعشن معهن إلى الأدوية والتكنولوجيات الأساسية المتعلقة بمرض السكري وتعليم الإدارة الذاتية والمعلومات التي يحتاجن إليها لتحقيق النتائج المثلى لمرض السكري وتعزيز قدرتهن على الوقاية من النمط 2 داء السكري.

سوف یطلق الاتحاد الدولي للسكري مواد الحملة بين شهري مایو حتی سبتمبر 2017 لمساعدة المصابين بالسکري والمجتمعات المختلفة علی نطاق أوسع في التحضیر للیوم العالمي للسکري في 14 نوفمبر / تشرین الثاني.

حقائق حول السكري:

مرض السكري هو عبء خطير يتزايد يوما بعد يوم حيث أن 415 مليون من البالغين كانوا يعيشون مع مرض السكري في عام 2015، ومن المتوقع أن يرتفع إلى حوالي 642000000 أو أن يصاب به واحد من كل عشرة بالغين بحلول عام 2040

واحد من كل اثنين من البالغين المصابين بمرض السكري لم تشخص حالتهم المرضية من قبل.

الكثير من الأشخاص يعيشون مع مرض السكري من النوع الثاني لفترة طويلة من الزمن دون أن يكونوا على علم بحالتهم المرضية. وبحلول وقت التشخيص، قد تكون مضاعفات مرض السكري موجودة بالفعل.

ما يصل إلى 70٪ من حالات النوع الثاني من مرض السكري يمكن تجنبها أو تأخيرها من خلال تبني أنماط الحياة الصحية، أي ما يعادل ما يصل إلى 160 مليون حالة بحلول عام 2040

مع زيادة مستويات سوء التغذية وقلة النشاط البدني بين الأطفال في العديد من البلدان، أصبح داء السكري من النوع الثاني في مرحلة الطفولة قضية من القضايا الصحة العامة العالمية مما يؤدي إلى نتائج صحية خطيرة.

حاليا يتم إنفاق 12٪ من إجمالي الإنفاق العالمي على الصحة على البالغين الذين يعانون من مرض السكري.

سوف يستمر عدد الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل في النمو، حيث سيشكل تهديدا للتنمية المستدامة. وعلى سبيل المثال بحلول عام 2040، من المتوقع أن يتضاعف عدد مرضى السكري في أفريقيا.

تكلفة الرعاية الصحية لعلاج السكري تقدر بأكثر من 670 مليار دولار في العام 2015

الكشف عن مضاعفات مرض السكري هو جزء أساسي من التحكم في وقوع جميع أنواع مرض السكري.

واحدة من اثنين من حالات المصابين بالسكري تظل غير مشخصة، 1 وهذا ما يجعلها عرضة بشكل خاص للمضاعفات الخطيرة، في حين أنه قد يتسبب في إعاقة كبيرة والوفاة المبكرة.

من المحتمل الاصابة بمرض السكري في عام 20140 لأكثر من 640 مليون شخص ولذا فإن التشخيص المتأخر يعني أن الكثير من الأشخاص المصابين بالسكري من النوع 2 سيعانون على الأقل من إحدى المضاعفات خلال الوقت الذي يتم تشخيصهم فيه بمرض السكري.

يعد مرض السكري في كثير من البلدان هو السبب الرئيسي للعمى، وأمراض القلب والأوعية الدموية، والفشل الكلوي وبتر سفلى للأطراف.

الكثير من الأشخاص سيكونون عرضة بشكل أكبر للتعايش مع مرض السكري من النوع الأول. ولذلك يعد الكشف عن مضاعفات مرض السكري جزء مهم من التحكم الفعال للمرض، و لضمان صحة أفضل

يوجد بين 415 مليون من البالغين في جميع أنحاء العالم من يتعايش مع مرض السكري في 2015عام وأكثر من ثلث سيعملون على تطوير شكل من أشكال اعتلال الشبكية السكري – والذي يعد من إحدى مضاعفات مرض السكري التي قد تؤدي إلى ضعف البصر والعمى

أكثر من 93 مليون من البالغين، أو واحد من الثلاث حالات، الذين يتعايشون حاليا مع مرض السكري ومصابين أيضا باعتلال الشبكية السكرية.

إدارة مرض السكري ومضاعفاته تبدأ في الرعاية الصحية الأولية، والذي يشمل بالكشف عن اعتلال الشبكية السكرية 9. من الممكن تفادي الإصابة بالاعتلال الشبكية السكرية الذي قد يؤدي إلى فقدان البصر وذلك من خلال الكشف المبكر والعلاج في الوقت المناسب والحد من تأثير مرض السكري على الأفراد ومقدمي الرعاية لهم والمجتمع.

التحكم الدقيق لمرض السكري والكشف عن أمراض العيون السكري يمكن أن يساعد في منع ضعف البصر والعمى. 11. يقدر الإنفاق على الصحة العالمية لعلاج مرضى السكري 673000000000 دولار في عام 2015.

IDF Diabetes Atlas 7th edition

www.idf.org/diabetesatlas

Diabetes Eye Health: A Guide for Health

www.idf.org/eyehealth

فعاليات اليوم العالمي للسكري

تحيي الجمعية القطرية للسكري اليوم العالمي للسكري بالتزامن مع باقي دول العالم، ويصادف اليوم العالمي للسكري الـ 14 نوفمبر من كل عام، وفيما يلي بعض البرامج التي تقوم بها وتشارك فيها الجمعية القطرية للسكري

مسيرة اليوم العالمي للسكري 17 نوفمبر 2017.

تقوم  الجمعية القطرية للسكري بالتعاون مع مجموعة اللاندمارك بإقامة مسيرة توعوية كبيرة إضافة لإجراء فحوصات السكري وإستشارات التغذية في فعالية كبيرة من نوعها من كل عام.

التاريخ: الجمعة 17 نوفمبر 2017
الوقت: من الساعه 3:00م – 5:00 م
وقت التجمع: الساعة 2:00 م
المكان: حديقة الأوكسجين - المدينة التعليمية

إضافة إلى المسيرة ستقام عدة أنشطة ترفيهية وتوعوية في الحديقة، كما سيتم إجراء فحوصات السكري بالدم وتقديم النصائح الغذائية، كما سيتم توزيع تي شيرت وقبعة ووجبة خفيفة وماء للشرب مجاناً (تسلم عند نقطة التجمع)

تابعونا