السكري في مكان العمل

Diabetes in the Work Place.JPGتسعى الجمعية القطرية للسكري من خلال جميع برامجها إلى الوصول لمختلف الطبقات والشرائح في المجتمع ونشر الوعي حول السكري وكيفية التحكم به وتجنب مضاعفاته. لتحقيق ذلك، قامت الجمعية بوضع هذا البرنامج وتنفيذه لأول مرة في نوفمبر 2009، والذي يقوم فيه فريق الجمعية الطبي المختص بزيارة مختلف الشركات والهيئات في الدولة وإجراء الفحوصات وتقديم التوصيات للموظفين على النحو التالي:

  • تتمثل الخطوة الأولى في إجراء فحص السكر لجميع الموظفين الراغبين بذلك، إذ أن التشخيص المتأخر عن الإصابة بهذا المرض هو أمر مكلف مادياً ومعنوياً بالنسبة للمريض.
  • تقديم شرح حول أهمية التحكم بالسكري بالنسبة للموظف والشركة على حدٍ سواء.
  • التمعن في التأمين الصحي الذي تقدمه جهة العمل للموظفين وحول ماإذا كان يشمل مستلزمات التحكم بالسكري وعلاجه والوقاية منه.
  • توضيح ماهيّة مرض السكري لجميع الموظفين، إذ أن التفهم لحالة المريض ومايسببه هذا المرض تعد الخطوة الأولى نحو تقبل زميل مصاب بالسكري، وبالتالي تسود روح المساواة بين مصاب السكري وغيره من الموظفين.
  • إذا كان يوجد لدى جهة العمل مكاناً مخصصاً لبيع الأغذية، فيجب تواجد أخصائي تغذية لضمان بأن مايقدم للموظفين هو عبارة عن وجبات صحية تحقق التوازن الغذائي.
  • حث الشركة على تشجيع موظفيها على تبني ثقافة ممارسة التمارين الرياضية من خلال توفير مكان مخصص كصالة رياضية أو تقديم عروض مخصصة للموظفين وعائلاتهم في النوادي الرياضية.

تابعونا